مرحبا بكم فى موقع الإدارة ***  الإرشاد الزراعى مدخل للنهضة والتنمية الزراعية فى السودان  *** إيد البدرى قومى بدرى وأزرعى بدرى شوفى كان تنقدرى

 بسم الله الرحمن الرحيم

وزارة الزراعة والري
بالتعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (JICA)

البرنامج التدريبي : رسم السياسات الزراعية

Agricultural Policy Formulation

التمويل الاصغر 1

المفاهيم الاساسية

    التعريف:

             هـو تقديم حزمة مالية متكاملة من الخــدمات المالية   ( قروض – تحاويل – تامين - واهمها الادخار ) وخدمات     غير مالية ( تدريب وتقديم نصح ومشورة ) المنتظمة والمستمرة للمبادرين من ذوي الدخل المحدود بهدف ادخالهم دائرة ا  لانتاج لتحقيق التغيير الاقتصادي وتحسين مستوياتهم المعيشية .

   الرؤية:

        بناء ثقافة خاصة بالتمويل الأصغر، تتجه أكثر لمصرفة نشاطات التمويل الأصغر حتي تكون صناعة جاذبة، وذلك  لضمان إستدامة الأهداف الفعالة للتمويل الأصغر كالية لتخفيف حدة الفقر بالسودان.

  الرسالة

    تيسير الوصول المستدام للخدمات المالية للفقراء النشطين إقتصادياً "غير المخدومين ، والمخدومين بصورة ضعيفة في    مناطق الريف ، وشبه الحضر ، والحضر" وذلك من خلال توسيع وتطوير قطاع التمويل الأصغر ذو الكلفة الفاعلة,و     المستدامة.

  الاهداف

      ·إصدار القوانين واللوائح والسياسات التي تشجع تطور صناعة التمويل الأصغر بالسودان.

      ·تصميم وتنفيذ برامج البناء المؤسسي والفني ، بتقدم الدعم الفني للمؤسسات العاملة في التمويل الأصغر بالسودان.

      ·الترويج لصناعة التمويل الأصغر من خلال تقديم الحوافز التشجيعية، والمشاركة في الوسائط الإعلامية وأعمال التشبيك، والتي تشمل التنسيق مع الإدارات الحكومية الأخري والمنظمات والهيئات الشعبية.

      ·العمل علي تصميم وطرح نماذج تطبيقية لتسويق وتنمية صناعة التمويل الأصغر علي الصعيد القومي

   خلفية تاريخية:

   فى عام 1974 قام  البروفسير محمد يونس أستاذ  الاقتصاد بأحدي الجامعات البنغلاديشية مع طلابه بزيارة ميدانية  لقرية فقيرة فى الريف البنغالى  حيث قام  باجراء حوار مع صانعة مقاعد خشبية مكسية بالزعف يتعلق بأحوالها المالية فأخبرته أنها حصلت على قرض من بنك  تجارى لتشترى موادها الخام ولكن سعر الفائد  كان عاليا جدا للحد الذى كان يستحوذ على معظم الربح ويترك لها الفتات, عندها علم محمد يونس أنه لو توفر لهذه الصانعة الحصول على قرض بشروط أفضل لارتفع هامش ربحها profit margin....ولتمكنت من النهوض اقتصاديا وبالتالى تحسن وضعها الأجتماعى
كانت تلك نقطة البدايه لفكرته باقراض صغار المنتجين والفقراء حيث  قام محمد  يونس باقراض مايقارب الأربعين من صانعات السلال  من حر ماله  و اكتشف سريعا أن هذه المبالغ الصغيره التى أقرضها لهؤلاء النسوة لها أثران:

الأول: هو تمكينهن من الحصول على مصدر رزق يباعد بينهن و الفقر

الثانى: هو تحفيز وغرس روح الانتاج والتجارة لديهن واللتان هما العجله التى يحتاجها الفقير للخروج من دائرة الفقر والحاجة.

 استخدم محمد يونس هذا النموذج .model كركيزه أوليه وعلى ضوئه قام بتأسيس بنك سمي بنك القرامين Grameen Bank وتعنى القرية فى اللغه البنغالية و رغم تحذيرات العاملين له فى هذا المجال بالحكومة والقطاع الخاص من عدم وجود ضمانات لأسترداد أمواله , ألا انه مضي  قدما في تنفيذ مشروعه لمساعدة الفقراء . اعتمد البنك على نظام الأمانه المتأصله لدى سكان القرى بالريف البنغلاديشى حيث لم يعتمد على نظام توفر الرهن كضمان مالي collateral للحصول على القرض وهو من أساسيات شروط الاقراض لدى معظم بنوك العالم. ولكن بنك القرامين قام بتطوير نظام الأمانه الجماعيه حيث يتم الأقراض للأفراد ضمن مجموعات من نفس القرية تكون حاضره عند عملية الاقراض ويتم سداد الديون بنفس هذا النهج فى اجتماع عام لكل المقترضين فى منظومه تتمتع بالدعم والسند المجتمعى. هذا الأسلوب يمثل صمام الأمان لضمان السداد لذلك البنك وبالفعل كانت نسبة السداد لبنك القرامين تزيد عن ال 98%. وهى نسبة تفوق بكثير نسبة سداد البنوك التجارية العالمية الجدير بالذكر هنا هو تركيز البنك على اقراض النساء اللائى يشكلن 94% من المقترضات وأقراض النساء له انعكاسات ايجابيه فى الارتقاء بالمجتمعات لما لهن من دور فاعل ومباشر فى تشكيل وتماسك الأسرة

الأهداف الأساسية التى ابتغاها البنك كانت تنصب فى التالى:

1. اتاحة القروض البنكية للفقراء

 2. انهاء الاستغلال والاستنزاف الذى يمارس بواسطة البنوك على الفقراء

 3. ادخال الفقراء والمستضعفين ضمن منظومة مبسطة تمكنهم من تحسين اوضاعهم الاقتصادية

 4. تغيير أو تبديل مفهوم ارتباط الفقر بالعجز عن التوفير وبالتالي العجز عن الاستثمار  الي  مفهوم  الفقير المنتج صاحب الاستثمار

وبالرغم من تفشى الفقر وبصوره مزمنه لدى الطبقات الفقيره

التجربة فى السودان:

قام بنك السودان المركزى فى الفترة من 2006 و حتى 2010 بتخصيص مبلغ 350 مليون جنيه سودانى لتنفيذ البرنامج التجريبى للتمويل الأصغر أى ما يعادل (168 مليون دولار تقريباً) و تم إختيار عدد ثمانية بنوك هى (البنك الزراعى السودانى، مصرف الادخار والتنمية الاجتماعية، بنك المزارع التجارى ، بنك الثروة الحيوانية، مصرف التنمية الصناعية، بنك التنمية التعاونى الإسلامى، بنك العمال الوطنى و البنك العقارى التجارى) و مؤسستين تعملان فى التمويل الأصغر هما (مؤسسة التنمية الإجتماعية-ولاية الخرطوم و مؤسسة التنمية الإجتماعية- ولاية كسلا) و حديثاً مؤسسة الشباب للتمويل الأصغر و مؤسسة الجزيرة للتمويل الأصغر، و بلغ إجمالى المبالغ الممنوحة لهذه المؤسسات (بنوك و مؤسسات) 162مليون جنيه سودانى أى ما يعادل 60 مليون دولار لتنفيذ برامج التمويل الأصغر.

في تطور لاحق اصدر بنك السودلن سياسات التمويل الاصغر و التي تحدد الزام  يختص م كل مصرف بتخصيص نسبة 12% من محفظة التمويل الكلية للبنك للتمويل الأصر، وينتظر ان يصل إجمالى مبلغ محفظة التمويل الأصغر التراكمى بالبنوك حتى 2010 مبلغ 395مليون جنيه أى ما يعادل 146 مليون دولار (هذا الرقم تقريبى تم حسابه بناءًعلى توقعات حجم الودائع بكل مصرف).

 لقد أكدت رؤية تطوير وتنمية قطاع التمويل الاصغر فى السودان على انشاء كيان مركزى أو وكالة مظلية لتنسيق اعمال التمويل الاصغر بين مختلف مؤسسات التمويل الاصغر والمعنيين الآخرين على المستوى المحلى والولائى والقومى. حيث تقوم المنظمة بتعزيز قيم الشراكة بين مختلف المعنيين ، ويشمل ذلك بالاضافة البنك المركزى الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات ، ومنظمات المجتمع المحلى ومجتمع المانحين. هذه الشراكة ستعمل لاستقرار السياسات المناصرة لاصدار التشريعات المساندة.

 تلعب هذه المنظمة دوراَ هاماَ فى زيادة الوعى بالتمويل الاصغر ، وتدريب ورفع قدرات أعضائها وآخرين من منظمات مشابهة. كذلك يمكن ان تجمع احصاءات وتبادر/ تساهم فى مسوحات وبحوث فى قطاع التمويل الاصغر فى السودان بغرض مد صناع القرار بمعلومات  تفيد فى تطوير التمويل الاصغر بالبلاد

  الجوانب الاساسية التى يجب التركز عليها  هى:

           ·المساعدة فى جمع رأس المال والموارد للبناء المؤسسى

           ·تطوير استراتيجيات لافضل الممارسات

           ·مناصرة التمويل الاصغر على نطاق القطر بخاصة مع حكومات الولايات والمركز

           ·تيسير اختبار منتجات وخدمات جديدة ، وبخاصة تلك التى تستهدف صغار الزراع ،وذوى  الدخل المتدنى فى الريف.

           ·بناء القدرات والتدريب وتنظيم الزيارات لمؤسسات التمويل الاصغر الناجحة داخل وخارج القطر

           ·تنظيم ورش عمل فنية فى موضوعات التمويل الاصغر الرئيسية.

           ·دعم بحوث ومعلومات اضافية تصف اوضاع قطاع التمويل الاصغر الآنية.

           ·دعم شبكات التمويل الاصغر .

           ·تنسيق تمويل المانحين لتجنب تكرار الجهود وتشويه السوق نتيجة لاولويات المانحين المتعارضة.

 

إقبال عثمان مفرح   قسم الدراسات والبحوث والمعلومات  /